عندما تحتاج الشعوب إلى التعبير أو قول شيئ عاجل فإنهم لا ينتظرون المصممين لأجرأتها، بل إنهم يأخذون بزمام الأمور، عن طريق إنتاج ملصقات و دفاتر يد قدر الإمكان – وأحيانًا بنتائج مذهلة! في خضم هذه العملية، يصبحون أيضًا مصممين وعضويين في حركاتهم ومجتمعاتهم وسياقاتهم. الملصقات في المعرض الثاني للملصقات المناهضة للإمبريالية: النيوليبرالية،  تم إبداعها من قبل فسيفساء من المشاركين، فهناك ملصقات أنتجتها أنامل مصممين مدربين و أخرى تفنن في بلورتها فنانون عصاميون أو حتى ناشطون و مناضلون دون تدريب رسمي.